الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

عبد الكريم بن مالك

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

عبد الكريم بن مالك ( ع )

الإمام الحافظ ، عالم الجزيرة أبو سعيد الجزري ، الحراني ، مولى بني أمية ، وأصله من بلد إصطخر .

رأى أنس بن مالك ، وعداده في صغار التابعين .

حدث عن سعيد بن المسيب ، وطاوس ، وسعيد بن جبير ، ومجاهد بن جبر ، وعكرمة ، وعدة .

حدث عنه : ابن جريج ، وشعبة ، ومعمر ، وفرات القزاز ، وسفيان الثوري ، ومالك بن أنس ، وسفيان بن عيينة ، وآخرون سواهم .

روينا من طريق الشافعي ، والقعنبي ، وأبي مصعب ، ويحيى بن بكير عن مالك عن عبد الكريم ، عن ابن أبي ليلى ، عن كعب بن عجرة حديث : [ ص: 81 ] أتؤذيك هوامك في الفدية ، ثم قال الشافعي : غلط مالك فيه ، الحفاظ حفظوه عن عبد الكريم الجزري ، عن مجاهد ، عن ابن أبي ليلى .

قلت : قد رواه عن مالك -بإثبات مجاهد - إبراهيم بن طهمان ، وابن وهب ، وعبد الرحمن بن مهدي ، ومحمد بن الحسن الفقيه ، وسماع هؤلاء منه قديم . وأخرجه مسلم وغيره ، من حديث ابن عيينة ، عن عبد الكريم متصلا .

قال ابن سعد ، وخليفة : عبد الكريم الجزري هو ابن عم خصيف لحا .

قال ابن سعد : عبد الكريم ثقة ، كثير الحديث ، وقال ابن معين : ثقة ، هكذا رواه النسائي عن معاوية بن صالح ، عنه .

قال الكلاباذي : حديثه في تفسير : اقرأ ، وفي النساء ، والحج .

قال أبو عروبة الحراني : هو ثبت عند العارفين بالنقل ، وهو خضرمي نزل حران ، وخضرمة ، قرية باليمامة ينسبون إليها .

الحميدي عن سفيان قال : حدثنا عبد الكريم بن مالك ، وكان حافظا ، [ ص: 82 ] وكان من الثقات ، لا يقول إلا سمعت ، وحدثنا ورأيت .

وقال أحمد بن حنبل : عبد الكريم ثقة ، هو أثبت من خصيف .

أحمد بن زهير ، عن يحيى وسئل عن عبد الكريم الجزري فقال : ثقة ، وعبد الكريم الآخر ليس بشيء يعني ابن أبي المخارق ، أبا أمية البصري .

قال الفسوي : قد روى مالك -وكان ينتقي الرجال- عن عبد الكريم الجزري .

وقال أبو حاتم وأبو زرعة : ثقة .

عباس الدوري عن ابن معين قال : حديث عبد الكريم عن عطاء رديء ، قال ابن عدي : هو الحديث الذي رواه عبيد الله بن عمرو ، عن عبد الكريم ، عن عطاء ، عن عائشة : أن النبي -صلى الله عليه وسلم- كان يقبلها ولا يتوضأ .

[ ص: 83 ] قلت : هذا غريب فرد ، وليس هو بمحفوظ .

قال ابن عدي : عبد الكريم الجزري إذا روى عنه ثقة ، فأحاديثه مستقيمة .

وقال سفيان بن عيينة : لزمت عبد الكريم سنة . قلت : وهذا يدل على سعة علمه .

قال البخاري : قال لي علي عن ابن عيينة : لم أر مثله ، ويقال : أصله من إصطخر .

وقال ابن عيينة : هو ثقة رضي .

وقال علي ابن المديني : ثبت ، ثبت ، ثقة .

وقال النفيلي وجماعة : توفي سنة سبع وعشرين ومائة .

قال ابن حبان : أتوقف فيه .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث