الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


271- سويد بن غفلة

وأما أبو أمية سويد بن غفلة ، فكان الأذان والصلاة عمله ، وبلغ من أقصى السن أمله ، ولم تخرج الفتن عقله ولا جهله .

حدثنا أبو حامد بن جبلة ، ثنا محمد بن إسحاق ، ثنا محمد بن إسماعيل ، ثنا أحمد بن أبي طالب ، ثنا عبد السلام بن حرب ، عن زياد ، عن خيثمة ، عن عامر - يعني الشعبي ، قال : قال سويد بن غفلة ، أنا أصغر من النبي صلى الله عليه [ ص: 175 ] وسلم بسنة .

حدثنا محمد بن أحمد بن الحسن ، ثنا محمد بن عثمان بن أبي شيبة ، حدثني أبي ، وعمي أبو بكر ، قالا : ثنا هشيم ، عن هلال بن خباب ، عن ميسرة أبي صالح ، عن سويد بن غفلة ، قال : أتانا مصدق النبي صلى الله عليه وسلم ، وصليت معه ولم ألقه صلى الله عليه وسلم .

حدثنا أبو حامد بن جبلة ، ثنا محمد بن إسحاق ، ثنا حاتم الجوهري ، وأبو حاتم ، قالا : ثنا أبو نعيم ، ثنا حنش بن الحارث النخعي ، قال : رأيت سويد بن غفلة يمر بنا في المسجد إلى امرأة له من بني أسد ، وهو ابن سبع وعشرين ومائة سنة .

حدثنا أحمد بن محمد بن الفضل ، ثنا أبو العباس السراج ، ثنا محمد بن أبان ، ومحمد بن أحمد بن أبي خلف ، قالا : ثنا سفيان ، عن ‌ عاصم ، قال : تزوج سويد بن غفلة وهو ابن ست عشرة ومائة سنة ، وكان يمشي يأتي الجمعة يؤمنا .

حدثنا أحمد بن محمد بن الفضل ، ثنا أبو العباس السراج ، ثنا أبو كريب ، وهناد ، قالا : ثنا الحسين بن علي الجعفي ، عن الوليد بن علي ، عن أبيه ، قال : كان سويد بن غفلة يؤمنا في شهر رمضان في القيام ، وقد أتى عليه عشرون ومائة سنة .

حدثنا أبو حامد بن جبلة ، ثنا محمد بن إسحاق ، ثنا محمد بن منصور ، ثنا أبو نعيم ، عن حنش بن الحارث ، قال : رأيت سويد بن غفلة وهو ابن سبع وعشرين ومائة سنة ، وربما صلى ودعا .

حدثنا عبد الله بن محمد ، ثنا أبو بكر بن النعمان ، ثنا أبو نعيم ، ثنا زهير ، عن عمران بن مسلم ، قال : كان سويد بن غفلة جل ما يصنع أن يكبر قبل أن يقول المؤذن : " قد قامت الصلاة " .

حدثنا عبد الله بن محمد ، ثنا أبو بكر بن النعمان ، ثنا أبو نعيم ، ثنا شريك ، عن عمران ، قال : قال سويد بن غفلة : لو استطعت أن أكون مؤذن الحي لفعلت .

حدثنا عبد الله بن محمد ، ثنا أبو بكر بن النعمان ، ثنا أبو نعيم ، قال : ثنا حنش بن الحارث ، عن علي بن مدرك ، قال : كان سويد بن غفلة يؤذن بالهاجرة فسمعه الحجاج وهو بالدير ، فقال : ائتوني بهذا المؤذن ، فأتي بسويد بن غفلة ، فقال : ما حملك على الصلاة بالهاجرة ؟ قال : [ ص: 176 ] صليتها مع أبي بكر وعمر رضي الله تعالى عنهما .

حدثنا محمد بن أحمد في كتابه ، ثنا موسى بن إسحاق ، ثنا عبد الرحمن بن صالح ، ثنا عبد الله بن جناد الجهني ، عن محمد بن أبان الجعفي ، عن عمران بن مسلم ، قال : كان سويد بن غفلة إذا قيل له : أعطي فلان ، وولي فلان ، قال : حسبي كسرتي وملحي .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث