الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تعجيل الإفطار

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

1017 [ ص: 429 ] في تعجيل الإفطار وما ذكر فيه

( 1 ) حدثنا عبدة بن سليمان ووكيع عن هشام بن عروة عن أبيه عن عاصم بن عمر عن عمر قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : إذا جاء الليل من هاهنا وذهب النهار من هاهنا فقد أفطر الصائم .

( 2 ) حدثنا عباد بن العوام عن الشيباني عن ابن أبي أوفى قال كان رسول الله صلى الله عليه وسلم في سفر وهو صائم فلما غابت الشمس قال : يا فلان انزل فاجدح لنا قال يا رسول الله إن عليك نهارا قال : انزل فاجدح لنا قالها ثلاثا فنزل فجدح فشرب رسول الله صلى الله عليه وسلم ثم قال : إذا رأيتم الليل قد أقبل من هاهنا فقد أفطر الصائم قلت وأنت معه قال نعم .

( 3 ) حدثنا زياد بن الربيع وكان ثقة عن أبي جمرة الضبعي أنه كان يفطر مع ابن عباس في رمضان فكان إذا أمسى بعث ربيبا له يصعد ظهر الدار فلما غربت الشمس أذن فيأكل ونأكل فإذا فرغ أقيمت الصلاة فيقوم يصلي ونصلي معه .

( 4 ) حدثنا محمد بن بشر حدثنا محمد بن عمرو عن أبي سلمة عن أبي هريرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : لا يزال الدين ظاهرا ما عجل الناس الفطر إن اليهود والنصارى يؤخرون .

( 5 ) حدثنا حاتم بن إسماعيل عن عبد الرحمن بن حرملة عن ابن المسيب أنه سمعه يقول قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : لا يزال الناس بخير ما عجلوا إفطارهم ولم يؤخروه تأخير أهل المشرق .

( 6 ) حدثنا أبو الأحوص عن طارق عن سعيد بن المسيب قال كان عمر يكتب إلى أمرائه لا تكونوا من المسرفين بفطركم ولا تنتظروا بصلاتكم اشتباك النجوم .

( 7 ) حدثنا وكيع عن سفيان عن ثروان بن ملحان التيمي قال قال رجل لعمار إن أبا موسى قال لا تفطروا حين تبدو الكواكب فإن ذلك فعل اليهود .

( 8 ) حدثنا أبو معاوية عن الأعمش عن إبراهيم عن علقمة قال أتي عبد الله بحفنة فقال للقوم ادنوا فكلوا فاعتزل رجل منهم فقال له عبد الله ما لك ؟ قال : إني صائم ، فقال عبد الله هذا والذي لا إله غيره حين حل الطعام لآكل [ ص: 430 ]

( 9 ) حدثنا وكيع عن عبد الواحد بن أيمن عن أبيه عن أبي سعيد قال دخلت عليه فأفطر على عرق وإني أرى الشمس لم تغرب .

( 10 ) حدثنا أبو معاوية عن الأعمش عن مجاهد قال : إني كنت لآتي ابن عمر بفطره فأغطيه استحياء من الناس أن يروه .

( 11 ) حدثنا عبد الرحيم بن سليمان عن الهجري عن رجل من بني سوارة قال انطلقت إلى حذيفة فنزلت معه فكان إذا غابت الشمس نزل حذيفة وأصحابه لم يلبث إلا قليلا حتى يفطر .

( 12 ) حدثنا وكيع عن مسلم بن يزيد عن أبيه قال كان علي بن أبي طالب يقول لابن النباح غربت الشمس فيقول لا تعجل فيقول غربت الشمس فإذا قال نعم أفطر ثم نزل فصلى .

( 13 ) حدثنا عمر بن سعيد عن سفيان عن أبي حازم عن سهل بن سعد قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : لا تزال هذه الأمة بخير ما عجلوا الإفطار .

( 14 ) حدثنا حاتم بن إسماعيل عن عبد الرحمن بن حرملة عن سعيد بن المسيب قال إذا رأيت أن العصر قد فاتك فاشرب .

( 15 ) حدثنا وكيع عن أبي العميس عن عمرو بن مروان قال سمعت إبراهيم يقول : إن من السنة تعجيل الإفطار .

( 16 ) حدثنا ابن علية عن ابن عون عن موسى بن أنس أن أنسا كان يصعد الجارية فوق البيت فيقول : إذا استوى الأفق فأذنيني .

( 17 ) حدثنا أبو معاوية عن الأعمش عن مجاهد عن مورق العجلي عن أبي الدرداء قال من أخلاق النبيين التبكير في الإفطار والإبلاغ في السحور ووضع اليمين على الشمال في الصلاة .

( 18 ) حدثنا ابن فضيل عن بيان عن قيس قال : ناول عمر رجلا إناء إلى جنبه حين غربت الشمس فقال له : اشرب ثم قال لعلك من المسرفين بفطره سرف سرف .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث