الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

من قال مسافرون فيصوم بعض ويفطر بعض

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

1020 ( 11 ) من قال مسافرون فيصوم بعض ويفطر بعض

( 1 ) حدثنا محمد بن بشر العبدي عن سعيد عن قتادة عن أبي نضرة عن أبي سعيد قال خرجنا مع نبي الله صلى الله عليه وسلم إلى حنين في اثني عشرة بقيت من رمضان فصام طائفة من أصحاب محمد وأفطر آخرون فلم يعب ذلك .

( 2 ) حدثنا يزيد بن هارون عن التيمي عن أبي نضرة عن أبي سعيد قال كنا نغزو مع النبي صلى الله عليه وسلم فمنا الصائم ومنا المفطر فلا يعيب الصائم على المفطر ولا المفطر على الصائم .

( 3 ) حدثنا أبو خالد الأحمر عن حميد قال خرجت فصمت فقالوا : أعد قال فقلت [ ص: 434 ] إن أنسا أخبرني أن أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم كانوا يسافرون فلا يعيب الصائم على المفطر ولا المفطر على الصائم فلقيت ابن أبي مليكة فأخبرني عن عائشة بمثله .

( 4 ) حدثنا أبو بكر قال حدثنا أبو خالد عن داود عن الشعبي والحسن وسعيد بن المسيب قالوا : كان أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم مسافرين فيصوم الصائم ويفطر المفطر فلا يعيب الصائم على المفطر ولا المفطر على الصائم .

( 5 ) حدثنا أبو معاوية عن عاصم عن أبي نضرة عن جابر قال : كنا مع النبي صلى الله عليه وسلم فمنا الصائم ومنا المفطر فلم يكن يعيب بعضنا على بعض .

( 6 ) حدثنا ابن نمير ثنا الأعمش عن شقيق قال : كنا مع أصحاب عبد الله في سفر فصام بعضهم وأفطر بعضهم .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث