الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الصائم يرى أن الشمس قد غربت

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

1027 [ ص: 440 ] ما قالوا في الرجل يرى أن الشمس قد غربت

( 1 ) حدثنا علي بن مسهر عن الشيباني عن جبلة بن سحيم عن علي بن حنظلة عن أبيه قال شهدت عمر بن الخطاب في رمضان وقرب إليه شراب فشرب بعض القوم وهم يرون أن الشمس قد غربت ثم ارتقى المؤذن فقال يا أمير المؤمنين والله للشمس طالعة لم تغرب فقال عمر منعنا الله من شرك مرتين أو ثلاثة يا هؤلاء من كان أفطر فليصم يوما مكان يوم ومن لم يكن أفطر فليتم حتى تغيب الشمس .

( 2 ) حدثنا وكيع عن سفيان عن جبلة بن سحيم عن علي بن حنظلة عن أبيه عن عمر بنحوه إلا أن سفيان قال إنا لم نبعثكم راعيا إنما بعثنا داعيا وقد اجتهدنا وقضاء يوم يسير .

( 3 ) حدثنا وكيع عن سفيان عن زياد بن علاقة عمن سمع بشر بن قيس أن عمر رحمه الله أمرهم بالقضاء .

( 4 ) حدثنا أبو أسامة عن هشام عن فاطمة بنت المنذر عن أسماء أنهم أفطروا على عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم في يوم ثم طلعت الشمس قال أبو أسامة فقلت لهشام فأمروا بالقضاء قال ومن ذلك بد .

( 5 ) حدثنا ابن عيينة عن ابن أبي نجيح عن مجاهد قال يقضي لأن الله تعالى يقول ثم أتموا الصيام إلى الليل .

( 6 ) حدثنا إسحاق بن منصور حدثنا منصور بن أبي الأسود عن الأعمش عن المسيب عن زيد بن وهب عن عمر بنحو من حديث أبي معاوية الذي يأتي .

( 7 ) حدثنا معاذ بن معاذ عن أشعث قال كان الحسن يقول فيمن أفطر وهو يرى أن الشمس قد غابت ثم استبان له أنها لم تغب قال كان يقول أجزأ منه .

( 8 ) حدثنا أبو معاوية عن الأعمش عن زيد بن وهب قال أخرجت عساس من [ ص: 441 ] بيت حفصة وعلى السماء سحاب فظنوا أن الشمس قد غابت فأفطروا فلم يلبثوا أن تجلى السحاب فإذا الشمس طالعة فقال عمر ما تحابقنا من إثم .

( 9 ) حدثنا أبو داود عن حماد بن سلمة عن سعيد بن قطن عن أبيه قال كان عند معاوية في رمضان فأفطروا ثم طلعت الشمس فأمرهم أن يقضوا .

( 10 ) حدثنا محمد بن بكر عن ابن جريج عن عطاء قال قلت أفطرت في يوم مغيم في شهر رمضان وأنا أحسبه الليل ثم بدت الشمس أفأقضي ذلك اليوم قط ولا أكفر قال نعم .

( 11 ) حدثنا أبو أسامة حدثنا زكريا عن أبي إسحاق قال غزوت مع زياد بن النضر أرض الروم قال فأهللنا رمضان فصام الناس وفيهم أصحاب عبد الله عامر بن سعد وسميع وأبو عبد الله وأبو معمر وأبو مسافع فأفطر الناس يوما والسماء مغيمة ونحن بين جبلين الحارث والحويرث ولم أفطر أنا حتى تبين الليل ثم إن الشمس خرجت فأبصرناها على الجبل فقال زياد أما هذا اليوم فسوف نقضيه ولم نتعمد فطره .

( 12 ) حدثنا ابن عيينة عن زيد بن أسلم عن أخيه عن أبيه أفطر عمر في شهر رمضان فقيل له قد طلعت الشمس فقال خطب يسير قد كنا جاهدين .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث