الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تفسير قوله تعالى فأنزل الله سكينته عليه وأيده بجنود لم تروها

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

قوله تعالى : فأنزل الله سكينته عليه وأيده بجنود لم تروها . أخرج ابن أبي حاتم وأبو الشيخ ، وابن مردويه ، والبيهقي في "الدلائل"، وابن عساكر في "تاريخه" عن ابن عباس في قوله : فأنزل الله سكينته عليه قال : على أبي بكر لأن النبي صلى الله عليه وسلم لم تزل السكينة معه .

وأخرج ابن مردويه عن أنس بن مالك قال : دخل النبي صلى الله عليه وسلم وأبو بكر غار [ ص: 386 ] حراء، فقال أبو بكر للنبي صلى الله عليه وسلم : لو أن أحدهم يبصر موضع قدمه لأبصرني وإياك، فقال : ما ظنك باثنين الله ثالثهما يا أبا بكر؟ إن الله أنزل سكينته عليك وأيدني بجنود لم تروها .

وأخرج الخطيب في "تاريخه" عن حبيب بن أبي ثابت : فأنزل الله سكينته عليه قال : على أبي بكر فأما النبي صلى الله عليه وسلم فقد كانت عليه السكينة .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث