الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب القبة الحمراء من أدم

جزء التالي صفحة
السابق

باب القبة الحمراء من أدم

5521 حدثنا محمد بن عرعرة قال حدثني عمر بن أبي زائدة عن عون بن أبي جحيفة عن أبيه قال أتيت النبي صلى الله عليه وسلم وهو في قبة حمراء من أدم ورأيت بلالا أخذ وضوء النبي صلى الله عليه وسلم والناس يبتدرون الوضوء فمن أصاب منه شيئا تمسح به ومن لم يصب منه شيئا أخذ من بلل يد صاحبه [ ص: 326 ]

التالي السابق


[ ص: 326 ] قوله : ( باب القبة الحمراء من أدم ) بفتح الهمزة والمهملة هو الجلد المدبوغ ، وكأنه صبغ بحمرة قبل أن يجعل قبة .

ذكر فيه طرفا من حديث أبي جحيفة ، وقد تقدم في أوائل الصلاة بتمامه مشروحا ، وساقه فيه بهذا الإسناد بعينه ، والغرض منه هنا قوله : " وهو في قبة حمراء من أدم " فهو مطابق لما ترجم له ، وتقدم شرح الحلة الحمراء قريبا في " باب الثوب الأحمر " ولعله أراد الإشارة إلى تضعيف حديث رافع المقدم ذكره هناك



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث