الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تفسير قوله تعالى وجاء المعذرون من الأعراب ليؤذن لهم

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

قوله تعالى : وجاء المعذرون . الآية . أخرج ابن المنذر عن ابن عباس في قوله : وجاء المعذرون من الأعراب يعني أهل العذر منهم ليؤذن لهم .

وأخرج ابن أبي حاتم ، عن ابن عباس في قوله : وجاء المعذرون من الأعراب قال : هم أهل الأعذار . وكان يقرؤها : وجاء المعذرون : خفيفة .

وأخرج ابن الأنباري في كتاب "الأضداد" عن ابن عباس ، أنه كان يقرأ : [ ص: 481 ] وجاء المعذرون من الأعراب ويقول : لعن الله المعذرين .

وأخرج ابن أبي حاتم ، عن السدي قال : من قرأها : وجاء المعذرون من الأعراب : خفيفة قال : بنو مقرن ومن قرأها : وجاء المعذرون : قال : الذين لهم عذر .

وأخرج ابن أبي حاتم عن الحسن ، أنه كان يقرأ : وجاء المعذرون قال : اعتذروا بشيء ليس بحق .

وأخرج ابن المنذر ، وابن أبي حاتم ، وأبو الشيخ ، عن ابن إسحاق في قوله : وجاء المعذرون من الأعراب قال : ذكر لي أنهم نفر من بني غفار جاءوا فاعتذروا؛ منهم خفاف بن إيماء بن رحضة .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث