الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

سورة التين

1- والتين والزيتون جبلان بالشام; يقال لهما: "طور تينا، وطور زيتا" بالسريانية. سميا بالتين والزيتون: لأنهما ينبتانهما.

3- وهذا البلد الأمين يعني: مكة. يريد: الآمن.

5، 6- ثم رددناه أسفل سافلين إلى الهرم، و "السافلون" [ ص: 533 ] هم: الأطفال والزمنى والهرمى.

إلا الذين آمنوا فمن أدركه الهرم كان له مثل أجره، إذا كان يعمل.

وقال الحسن: " أسفل سافلين [في] النار".

6- غير ممنون أي غير مقطوع.

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث