الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

عبد الحميد بن جعفر

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

عبد الحميد بن جعفر ( م ، 4 )

ابن عبد الله بن الحكم بن رافع الأنصاري المديني ، الإمام المحدث [ ص: 21 ] الثقة أبو سعد .

حدث عن : أبيه ، ونافع ، ومحمد بن عمر بن عطاء ، وسعيد المقبري ، وعم أبيه عمر بن الحكم ، ويزيد بن أبي حبيب ، وجماعة . وعنه : يحيى القطان ، وابن وهب ، وأبو أسامة ، وأبو عاصم ، والواقدي ، وبكر بن بكار ، وآخرون .

قال أحمد بن حنبل : ليس به بأس . وكذا قال النسائي .

وكان سفيان الثوري ينقم عليه خروجه مع محمد بن عبد الله بن حسن وكان من فقهاء المدينة .

قال ابن المديني : سمعت يحيى يقول : كان سفيان يحمل على عبد الحميد ، فكلمته فيه ، فقلت : ما شأنه ؟ ثم قال يحيى : ما أدري ما شأنه وشأنه .

ونقل عباس عن ابن معين ، قال : كان يحيى بن سعيد يضعف عبد الحميد بن جعفر ، وقد روى عنه .

قال ابن معين : كان عبد الحميد ثقة يرمى بالقدر .

قلت : قد لطخ بالقدر جماعة ، وحديثهم في " الصحيحين " ، أو أحدهما ; لأنهم موصوفون بالصدق والإتقان . [ ص: 22 ] مات عبد الحميد في سنة ثلاث وخمسين ومائة احتج به الجماعة سوى البخاري ، وهو حسن الحديث .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث