الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تفسير قوله تعالى يا أيها الذين آمنوا إذا لقيتم الذين كفروا زحفا فلا تولوهم الأدبار

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

[ ص: 1669 ] قوله تعالى: يا أيها الذين آمنوا آية 15

[8883] حدثنا زيد بن إسماعيل الصائغ، حدثني معاوية بن هشام ، عن عيسى بن راشد، عن علي بن بذيمة، عن عكرمة ، عن ابن عباس ، قال: ما أنزل الله آية في القرآن يا أيها الذين آمنوا إلا أن عليا شريفها وأميرها وسيدها، وما من أصحاب محمد أحد إلا وقد عوتب في القرآن إلا علي بن أبي طالب ، فإنه لم يعاتب في شيء منه

[8884] حدثنا أبو سعيد الأشج ، ثنا عبدة بن سليمان ، عن الأعمش ، عن خيثمة، قال: ما تقرءون في القرآن، يا أيها الذين آمنوا فإنه في التوراة يا أيها المساكين.

[8885] حدثنا أبي ، ثنا نعيم بن حماد ، ثنا عبد الله بن المبارك ، أخبرنا مسعر ، ثنا معن، وعون، أو أحدهما أن رجلا، أتى عبد الله بن مسعود فقال: أعهد إلي، فقال: إذا سمعت الله يقول: يا أيها الذين آمنوا فأرعها سمعك فإنه خير يأمر به، أو شر ينهى عنه

[8886] حدثنا علي بن الحسين ، ثنا عبد الرحمن بن إبراهيم دحيم ، ثنا الوليد ، عن الأوزاعي ، عن الزهري ، قال: إذا قال الله: يا أيها الذين آمنوا افعلوا، فالنبي صلى الله عليه وسلم منهم

قوله تعالى: إذا لقيتم الذين كفروا زحفا

[8887] حدثنا الأحمسي ، ثنا وكيع، عن علي بن صالح، عن عثمان بن المغيرة الثقفي ، عن مالك بن جوين الحضرمي، عن علي، رضي الله عنه ، قال: الفرار من الزحف من الكبائر.

[8888] حدثنا أبو سعيد الأشج ، حدثنا أبو أسامة ، عن محمد بن عمرو ، عن ابن سلمة ، قال: الموجبات الفرار من الزحف ثم قرأ إذا لقيتم الذين كفروا زحفا

[9623] حدثنا أبو زرعة ، ثنا يحيى بن عبد الله بن بكير ، ثنا ابن لهيعة ، حدثني عطاء بن دينار ، عن سعيد بن جبير ، في قول الله: يا أيها الذين آمنوا إذا لقيتم الذين كفروا زحفا يعني: يوم بدر

[ ص: 1670 ] قوله تعالى: فلا تولوهم الأدبار

[8890] ذكر عن عفان ، ثنا عبد الواحد بن زياد ، ثنا الحارث بن حصيرة، عن القاسم بن عبد الرحمن ، عن أبيه، قال: قال عبد الله بن مسعود رضي الله عنه، كنت مع النبي صلى الله عليه وسلم يوم حنين فولى الناس عنه، وبقيت معه في ثمانين رجلا من المهاجرين،. نكصنا على أقدامنا نحوا من ثمانين قدما ولم نولهم الدبر وهم الذين أنزل الله عليهم السكينة

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث