الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تفسير قوله تعالى قل هل تربصون بنا إلا إحدى الحسنيين

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

قل هل تربصون بنا إلا إحدى الحسنيين ونحن نتربص بكم أن يصيبكم الله بعذاب من عنده أو بأيدينا فتربصوا إنا معكم متربصون

قوله تعالى: قل هل تربصون بنا أي: تنتظرون . والحسنيان: النصر والشهادة . ونحن نتربص بكم أن يصيبكم الله بعذاب من عنده في هذا العذاب قولان .

[ ص: 451 ] أحدهما: الصواعق ، قاله ابن عباس . والثاني: الموت ، قاله ابن جريج .

قوله تعالى: أو بأيدينا يعني: القتل .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث