الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

قوله تعالى ليس بأمانيكم ولا أماني أهل الكتاب

102 - قوله تعالى :

ليس بأمانيكم ولا أماني أهل الكتاب

11232 - أخبرنا أبو بكر بن علي ، حدثنا يحيى بن معين ، حدثنا ابن عيينة ، عن ابن محيصن ، عن محمد بن قيس بن مخرمة ، عن أبي هريرة : لما نزلت : ليس بأمانيكم ولا أماني أهل الكتاب من يعمل سوءا يجز به ، شق ذلك على المسلمين ، فأتوا رسول الله صلى الله عليه وسلم فسألوه ، قال : قاربوا ففي كل ما يصاب به العبد كفارة ، حتى النكبة ينكبها ، والشوكة يشاكها " .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث