الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تفسير قوله تعالى إذ يريكهم الله في منامك قليلا ولو أراكهم كثيرا لفشلتم ولتنازعتم في الأمر ولكن الله سلم

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

قوله تعالى: إذ يريكهم الله الآية 43

[9117] حدثنا أبو عبد الله محمد بن حماد الطهراني ، أنبأ حفص بن عمر ، ثنا الحكم بن أبان ، عن عكرمة ، إذ يريكهم الله في منامك قليلا الآية. قال: حرش بينهم

[9118] حدثنا أبي ، ثنا محمد بن عبد الأعلى ، أنبأ محمد بن ثور، عن معمر ، عن ابن أبي نجيح ، عن مجاهد، إذ يريكهم الله في منامك قليلا قال: أراه إياهم في منامه قليلا، فأخبر النبي صلى الله عليه وسلم أصحابه بذلك، وكان تثبيتا لهم

[9119] حدثنا أبي ، ثنا يوسف بن موسى التستري، ثنا أبو قتيبة ، عن سهل السراج، عن الحسن ، في قوله: إذ يريكهم الله في منامك قليلا قال: بعينك

قوله تعالى: ولو أراكهم كثيرا لفشلتم

[9120] حدثنا أبي ، ثنا محمد بن أبي عمر العدني ، ثنا سفيان ، عن ابن أبي نجيح ، عن مجاهد، قوله: ولو أراكهم كثيرا لفشلتم يقول: لفشلت أنت، فرأى أصحابك في وجهك الفشل ففشلوا

[9121] أخبرنا موسى بن هارون الطوسي ، فيما كتب إلي، ثنا الحسين بن محمد المروذي ، ثنا شيبان بن عبد الرحمن ، عن قتادة، في قوله: ولو أراكهم كثيرا لفشلتم يقول: لجبنتم

قوله تعالى: ولتنازعتم في الأمر

[9122] وبه، عن قتادة، قوله: ولتنازعتم في الأمر قال: لاختلفتم

قوله تعالى: ولكن الله سلم

[9123] أخبرنا محمد بن سعد بن عطية ، فيما كتب إلي، ثنا أبي، ثنا عمي، عن أبيه، عن جده، عن عبد الله بن عباس ، قوله: ولكن الله سلم يقول: سلم لهم أمرهم حتى أظهرهم على عدوهم

[ ص: 1710 ] [9124] حدثنا أبو زرعة ، ثنا منجاب بن الحارث ، أنبأ بشر بن عمارة ، عن أبي روق ، عن الضحاك ، عن ابن عباس ، في قوله: ولكن الله سلم أي أتم

قوله تعالى: إنه عليم بذات الصدور

[9125] قرأت على محمد بن الفضل بن موسى ، ثنا محمد بن علي ، أنبأ محمد بن مزاحم ، عن بكير بن معروف ، عن مقاتل بن حيان ، قوله: عليم بذات الصدور بما في قلوبهم

[9126] حدثنا محمد بن العباس ، ثنا محمد بن عمرو ، ثنا سلمة ، قال: قال محمد بن إسحاق : عليم بذات الصدور أي لا يخفى عليه ما في صدورهم مما استخفوا به منكم

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث