الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


جزء التالي صفحة
السابق

[ ص: 960 ] سياق ما دل ، أو فسر من الآيات من كتاب الله وسنة رسوله - صلى الله عليه وسلم - وما روي عن الصحابة والتابعين من بعدهم من علماء أئمة الدين أن الإيمان يزيد بالطاعة ، وينقص بالمعصية .

فأما من نص كتاب الله فقوله - عز وجل - : ( إنما المؤمنون الذين إذا [ ص: 961 ] ذكر الله وجلت قلوبهم وإذا تليت عليهم آياته زادتهم إيمانا وعلى ربهم يتوكلون الذين يقيمون الصلاة ومما رزقناهم ينفقون أولئك هم المؤمنون حقا لهم درجات عند ربهم ومغفرة [ ص: 962 ] ورزق كريم ) .

وقال تعالى : ( فزادهم إيمانا وقالوا حسبنا الله ونعم الوكيل ) .

وقال : ( ليزدادوا إيمانا مع إيمانهم ) .

وقال : ( وإذا ما أنزلت سورة فمنهم من يقول أيكم زادته هذه إيمانا فأما الذين آمنوا فزادتهم إيمانا وهم يستبشرون ) .

وقال : ( اليوم أكملت لكم دينكم وأتممت عليكم نعمتي ورضيت لكم الإسلام دينا ) .

وقوله : ( ليطمئن قلبي ) قال : يزداد إيماني .

وروي عن النبي - صلى الله عليه وسلم - : " أكمل المؤمنين إيمانا أحسنهم خلقا "

وفي حديث الشفاعة : " أخرجوا من كان في قلبه حبة خردل من إيمان " ، " ولا يدخل النار من كان في قلبه مثقال حبة من إيمان " ، " والطهور شطر الإيمان " ، " والإيمان بضع وسبعون شعبة " .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث