الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب الدعاء للصبيان بالبركة ومسح رءوسهم

جزء التالي صفحة
السابق

باب الدعاء للصبيان بالبركة ومسح رءوسهم وقال أبو موسى ولد لي غلام ودعا له النبي صلى الله عليه وسلم بالبركة

5991 حدثنا قتيبة بن سعيد حدثنا حاتم عن الجعد بن عبد الرحمن قال سمعت السائب بن يزيد يقول ذهبت بي خالتي إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقالت يا رسول الله إن ابن أختي وجع فمسح رأسي ودعا لي بالبركة ثم توضأ فشربت من وضوئه ثم قمت خلف ظهره فنظرت إلى خاتمه بين كتفيه مثل زر الحجلة

التالي السابق


9498 قوله باب الدعاء للصبيان بالبركة ومسح رءوسهم ) في رواية أبي زيد المروزي " ومسح رأسه " بالإفراد وورد في فضل مسح رأس اليتيم حديث أخرجه أحمد والطبراني عن أبي أمامة بلفظ من مسح رأس يتيم لا يمسحه إلا لله كان له بكل شعرة تمر يده عليها حسنة وسنده ضعيف ولأحمد من حديث أبي هريرة أن رجلا شكى إلى النبي - صلى الله عليه وسلم - قسوة قلبه فقال أطعم المسكين وامسح رأس اليتيم وسنده حسن وذكر في الباب أحاديث

قوله وقال أبو موسى ولد لي مولود ) هذا طرف من حديث تقدم موصولا في كتاب العقيقة واسم الولد المذكور إبراهيم .

9499 قوله : حاتم هو ابن إسماعيل ، والجعد يقال فيه الجعيد بالتصغير والسائب بن يزيد يعرف بابن أخت النمر ، وقد تقدم في " باب خاتم النبوة " في أوائل الترجمة النبوية قبل المبعث وتقدم شرح الحديث هناك وفي " باب استعمال فضل وضوء الناس " من كتاب الطهارة

[ ص: 156 ]


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث