الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


جزء التالي صفحة
السابق

452 - صلاة الحاجة

1239 - أخبرني أحمد بن محمد بن سلمة العنزي ، ثنا عثمان بن سعيد الدارمي ، وأخبرني عبد الله بن محمد الصيدلاني ، ثنا محمد بن أيوب ، قالا : ثنا مسلم بن إبراهيم ، ثنا فائد أبو الورقاء العطار ، عن عبد الله بن أبي أوفى ، قال : خرج علينا رسول الله - صلى الله عليه وآله وسلم - يوما فقعد ، فقال : " من كانت له حاجة إلى الله ، أو إلى أحد من بني آدم فليتوضأ وليحسن وضوءه ، ثم ليصل ركعتين ، ثم يثني على الله ، ويصلي على النبي - صلى الله عليه وآله وسلم - وليقل : لا إله إلا الله الحليم الكريم سبحان الله رب العرش العظيم ، الحمد لله رب العالمين ، أسألك عزائم مغفرتك ، والعصمة من كل ذنب ، والسلامة من كل إثم " .

فائد بن عبد الرحمن أبو الورقاء كوفي عداده في التابعين ، وقد رأيت جماعة من أعقابه ، وهو مستقيم الحديث إلا أن الشيخين لم يخرجا عنه ، وإنما جعلت حديثه هذا شاهدا لما تقدم .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث