الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

[ ص: 110 ] عبد الله بن يزيد مولى الأسود بن سفيان

هكذا قال مالك : مولى الأسود بن سفيان ، وروى عنه أبو أويس فقال : عبد الله بن يزيد مولى الأسود بن عبد الأسد المخزومي .

وروى عنه عبد الرحمن بن إسحاق فقال : عن عبد الله بن يزيد مولى آل سفيان بن عبد الأسد ، فالصواب ما قاله مالك ، وهو مولى الأسود بن سفيان بن عبد الأسد بن هلال بن عبد الله بن عمر بن مخزوم ، وكان لعبد الأسد ثلاثة بنين : عبد الله ، وهو أبو سلمة زوج أم سلمة رضي الله عنها ، وقد ذكرناه في كتابنا في الصحابة بما فيه كفاية ، والأسود بن عبد الأسد قتل يوم بدر كافرا ، قتله حمزة ، وسفيان بن عبد الأسد - قال العدوي : وكان له قدر ، ولسفيان هذا ابن يسمى الأسود بن سفيان ، وكان لهم بنون لهم قدر ، وهم موالي عبد الله بن يزيد هذا شيخ مالك ، والذي قاله مالك [ ص: 111 ] وعبد الرحمن بن إسحاق فيه هو الصواب ، عند أهل العلم بالنسب والله أعلم ، وما قاله أبو أويس فليس بمنكر ; لأنه نسب الأسود إلى جده ، وعبد الله بن يزيد هذا ثقة حجة فيما نقل .

ذكر العقيلي : حدثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل قال : سألت أبي عن عبد الله بن يزيد مولى الأسود بن سفيان فقال : ثقة ، وسألت عنه يحيى بن سفيان فقال : ثقة ، حدث عنه مالك والليث بن سعد .

قال أبو عمر :

لمالك عنه من مرفوعات الموطأ خمسة أحاديث شركه في أحدها أبو النضر .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث