الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب فرض الأخت والأختين فصاعدا لأب وأم أو لأب

جزء التالي صفحة
السابق

12001 باب فرض الأخت والأختين فصاعدا لأب وأم أو لأب

قال الله تبارك وتعالى ( يستفتونك قل الله يفتيكم في الكلالة إن امرؤ هلك ليس له ولد وله أخت فلها نصف ما ترك وهو يرثها إن لم يكن لها ولد ، فإن كانتا اثنتين فلهما الثلثان مما ترك ) الآية .

( أخبرنا ) أبو بكر بن فورك ، أنا عبد الله بن جعفر ، ثنا يونس بن حبيب ، ثنا أبو داود ، ثنا هشام الدستوائي ( ح ، وأخبرنا ) أبو سعيد بن أبي عمرو ، وثنا أبو عبد الله محمد بن يعقوب ، ثنا محمد بن نصر ، ثنا إسحاق بن إبراهيم ، أنا وهب بن جرير ، عن هشام بن أبي عبد الله صاحب الدستوائي ، عن أبي الزبير ، عن جابر بن عبد الله ، قال : اشتكيت وعندي سبع أخوات لي ، فدخل علي رسول الله - صلى الله عليه وسلم - فنضح في وجهي ، فأفقت ، فقلت : يا رسول الله ، أوصي لأخواتي بالثلثين ؟ فقال : " أحسن " . فقلت : بالشطر ؟ قال : " أحسن " . ثم خرج رسول الله - صلى الله عليه وسلم - ثم رجع ، فقال : " يا جابر ، ما أراك إلا ميتا ، أو قال : ما أراك ميتا من هذا الوجع ، وقد أنزل الله في أخواتك فبين ، فجعل لهن الثلثين " . فكان جابر يقول : نزلت هؤلاء الآيات في ( يستفتونك قل الله يفتيكم في الكلالة ) إلى آخرها . لفظ حديث وهب بن جرير ، وحديث الطيالسي مختصر .

ورواه كثير بن هشام ، عن هشام ، نحو رواية وهب ، إلا أنه قال : فقال : " يا جابر ، لا أراك ميتا من وجعك هذا " .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث