الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب سترة الإمام سترة من خلفه

باب سترة الإمام سترة من خلفه

708 حدثنا مسدد حدثنا عيسى بن يونس حدثنا هشام بن الغاز عن عمرو بن شعيب عن أبيه عن جده قال هبطنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم من ثنية أذاخر فحضرت الصلاة يعني فصلى إلى جدار فاتخذه قبلة ونحن خلفه فجاءت بهمة تمر بين يديه فما زال يدارئها حتى لصق بطنه بالجدار ومرت من ورائه أو كما قال مسدد

التالي السابق


( هبطنا ) أي نزلنا ( من ثنية إذاخر ) موضع بين الحرمين مسمى بجمع إذخر ( فصلى إلى جدر ) وهو ما يرفع حول المزرعة كالجدار ، وقيل لغة في الجدار ، ( فجاءت بهمة ) قال الخطابي : البهمة ولد الشاة أول ما يلد ، يقال ذلك للذكر والأنثى سواء ( فما زال يدارئها ) أي يدافعها مهموز وهو من الدرء والمدافعة ، وليس من المداراة التي تجري مجرى الملاينة ، هذا غير مهموز وذلك مهموز ، ومطابقة الحديث للترجمة ظاهرة ، لأنه صلى الله عليه وسلم لم يأمر أصحابه أن يتخذوا سترة غير سترته .



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث