الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

( باب الدال مع القاف )

( دقر ) ( هـ ) في حديث عمر قال لأسلم مولاه : أخذتك دقرارة أهلك الدقرارة : واحدة الدقارير ، وهي الأباطيل وعادات السوء ، أراد أن عادة السوء التي هي عادة قومك ، وهي العدول عن الحق والعمل بالباطل قد نزعتك وعرضت لك فعملت بها . وكان أسلم عبدا بجاويا .

( س ) وفي حديث عبد خير قال : رأيت على عمار دقرارة ، وقال : إني ممثون الدقرارة : التبان ، وهو السراويل الصغير الذي يستر العورة وحدها . والممثون : الذي يشتكي مثانته . [ ص: 127 ] وفي حديث مسيره إلى بدر إنه جزع الصفيراء ثم صب في دقران هو واد هناك . وصب : انحدر .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث