الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

فصل الصلاة على الجنازة في المقبرة

جزء التالي صفحة
السابق

( 1572 ) فصل : فأما الصلاة على الجنازة في المقبرة فعن أحمد فيها روايتان . إحداهما : لا بأس بها ; لأن النبي صلى الله عليه وسلم صلى على قبر وهو في المقبرة . قال ابن المنذر ذكر نافع أنه صلي على عائشة وأم سلمة وسط قبور البقيع صلى على عائشة أبو هريرة ، وحضر ذلك ابن عمر وفعل ذلك عمر بن عبد العزيز . والرواية الثانية : يكره ذلك .

وروي ذلك عن علي ، وعبد الله بن عمرو بن العاص ، وابن عباس وبه قال عطاء ، والنخعي ، والشافعي ، وإسحاق ، وابن المنذر ; لقول النبي صلى الله عليه وسلم { : والأرض كلها مسجد إلا المقبرة والحمام } ولأنه ليس بموضع للصلاة غير صلاة الجنازة فكرهت فيه صلاة الجنازة كالحمام .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث