الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

قوله تعالى فلما جهزهم بجهازهم جعل السقاية في رحل أخيه ثم أذن مؤذن

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

[ ص: 120 ] فلما جهزهم بجهازهم جعل السقاية في رحل أخيه ثم أذن مؤذن ؛ أي: أعلم معلم؛ يقال: "آذنته بالشيء؛ فهو مؤذن به"؛ أي: أعلمته؛ و"أذنت"؛ أكثرت الإعلام بالشيء؛ أيتها العير إنكم لسارقون ؛ المعنى: "يا أيها الأصحاب للعير"؛ ولكن قال: "أيتها العير"؛ وهو يريد "أهل العير"؛ كما قال: واسأل القرية ؛ يريد أهل القرية؛ وأنث "أي"؛ لأنه جعلها للعير.

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث