الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الربع الثامن من الجزء الرابع عشر

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

تأتي ، يظلمون ، يأتيها ، نعمت الله ، إياه ، غير ، ظلمناهم ، وأصلحوا ، شاكرا ، صراط ، وهو ، لهو ، خير ، عليهم ، جلي .

الميتة قرأ أبو جعفر بتشديد الياء مكسورة ، وغيره بتخفيفها ساكنة .

فمن اضطر قرأ البصريان وعاصم وحمزة بكسر النون وصلا ، والباقون بضمها كذلك ، وكسر أبو جعفر طاء (اضطر) وضمها غيره ، وأجمعوا على ضم همزة الوصل في الابتداء حتى أبو جعفر .

إبراهيم معا قرأ هشام بفتح الهاء وألف بعدها وغيره بكسرها وياء بعدها .

ضيق قرأ المكي بكسر الضاد ، والباقون بفتحها .

محسنون آخر السورة ، وآخر الربع .

الممال

جاءهم لابن ذكوان وخلف وحمزة ، اجتباه وهداه بالإمالة للأصحاب والتقليل لورش بخلف عنه ، الدنيا بالإمالة للأصحاب والتقليل للبصري ، وورش بخلف عنه .

المدغم

" الصغير " : ولقد جاءهم للبصري وهشام والأخوين وخلف .

" الكبير " رزقكم ، من بعد ذلك ، ليحكم بينهم ، إلى سبيل ربك ، أعلم بمن ، أعلم بالمهتدين .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث