الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

قوله تعالى بقيت الله خير لكم إن كنتم مؤمنين

جزء التالي صفحة
السابق

بقيت الله خير لكم [86]

ابتداء وخبر ، وقد ذكرنا معناه وقد قيل المعنى ما يبقيه الله جل وعز لكم من رزقه وحفظه ( خير لكم ) مما تأخذونه بالبخس والظلم ( وما أنا عليكم بحفيظ ) أي لا يتهيأ لي أن أحفظكم من إزالة نعم الله جل وعز عنكم بمعاصيكم .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث