الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

[ ص: 329 ] أبو خزامة

التالي السابق


في "التقريب " : - بزاي قبلها كسرة - : يعمر - بفتح التحتانية وسكون المهملة - ، قيل : اسمه زيد ، وقيل الحارث ، وكلاهما وهم ، وهو صحابي له حديث في الرقى .

وذكر في "الإصابة " : عن ابن أبي عمر : أنه تابعي ; أي : والصحابي أبوه ، وكأنه جنح إلى تقوية قول من قال : عن أبي خزامة عن أبيه ، انتهى .

وكلام المصنف أيضا يقتضي رجحان هذا القول كغيره ، والله تعالى أعلم .

وقال المزي في "الأطراف " : رواه مالك ، ويونس ، وعمرو بن الحارث ، والأوزاعي عن الزهري ، عن أبي خزامة ، عن أبيه ، انتهى .

* * *

تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث