الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب فيمن يصبر على أذى جاره

جزء التالي صفحة
السابق

34 - 14 - 9 - باب فيمن يصبر على أذى جاره

13573 عن مطرف - يعني ابن عبد الله - قال : كان يبلغني عن أبي ذر حديثا ، وكنت أشتهي لقاءه ، فلقيته فقلت : يا أبا ذر كان يبلغني عنك حديثك ، وكنت أشتهي لقاءك ، قال : لله تبارك وتعالى أبوك قد لقيتني فهات . قلت : حديثا بلغني أن رسول الله [ ص: 171 ] - صلى الله عليه وسلم - حدثك قال : " إن الله عز وجل يحب ثلاثة ويبغض ثلاثة " . قال : فما أخالني أكذب على رسول الله - صلى الله عليه وسلم . قال : قلت : فمن هؤلاء الثلاثة الذين يحبهم الله عز وجل ؟ قال : " رجل غزا في سبيل الله صابرا محتسبا فقاتل حتى قتل ، وأنتم تجدونه عندكم في كتاب الله عز وجل " . ثم تلا : ( إن الله يحب الذين يقاتلون في سبيله صفا كأنهم بنيان مرصوص ) قلت : ومن ؟ قال : " رجل كان له جار سوء يؤذيه فصبر على أذاه ، حتى يكفيه الله إياه بحياة أو موت " . قلت : فذكر الحديث ، وقد رواه النسائي وغيره ذكر الجار . رواه أحمد والطبراني ، واللفظ له ، وإسناد الطبراني وأحد إسنادي أحمد رجاله رجال الصحيح .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث