الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب في كرامة أصله صلى الله عليه وسلم

جزء التالي صفحة
السابق

13822 وعن ابن عباس - رضي الله عنهما - قال : قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - : " إن الله تعالى قسم الخلق [ ص: 215 ] قسمين فجعلني في خيرهما قسما ، فذلك قوله : ( أصحاب اليمين ) ( وأصحاب الشمال ) فأنا من أصحاب اليمين وأنا من خير أصحاب اليمين ، ثم جعل القسمين بيوتا فجعلني في خيرهم بيتا فذلك قوله : ( فأصحاب الميمنة ما أصحاب الميمنة وأصحاب المشأمة ما أصحاب المشأمة والسابقون السابقون ) فأنا من خير السابقين ، ثم جعل البيوت قبائل فجعلني من خيرها قبيلة فذلك قوله : ( شعوبا وقبائل ) فأنا أتقى ولد آدم وأكرمهم على الله عز وجل ولا فخر ، ثم جعل القبائل بيوتا فجعلني في خيرها بيتا فذلك قوله : ( إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرا ) " . رواه الطبراني ، وفيه يحيى بن عبد الحميد الحماني وعباية بن ربعي وكلاهما ضعيف .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث