الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب في أول أمره وشرح صدره أيضا صلى الله عليه وسلم

جزء التالي صفحة
السابق

36 - 4 - باب قدم نبوته - صلى الله عليه وسلم .

13845 عن العرباض بن سارية قال : قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - : " إني عند الله لخاتم النبيين وإن آدم لمنجدل في طينته ، وسأنبئكم بأول ذلك : أنا دعوة إبراهيم ، وبشرى عيسى ، ورؤيا أمي التي رأت ، وكذلك أمهات المؤمنين يرين " . 13846 وفي رواية : " وإن أم رسول الله - صلى الله عليه وسلم - رأت حين وضعته نورا أضاءت منه قصور الشام " . 13847 وفي رواية : " وبشارة عيسى قومه " . رواه أحمد بأسانيد ، والبزار ، والطبراني بنحوه وقال : " سأحدثكم تأويل ذلك : دعوة إبراهيم ، دعا : وابعث فيهم رسولا منهم . وبشارة عيسى ابن مريم قوله : ومبشرا برسول يأتي من بعدي اسمه أحمد . ورؤيا أمي التي رأت في منامها ، أنها وضعت نورا أضاءت منه قصور الشام " . وأحد أسانيد أحمد رجاله رجال الصحيح ، غير سعيد بن سويد وقد وثقه ابن حبان .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث