الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تفسير قوله تعالى إن نقول إلا اعتراك بعض آلهتنا بسوء قال إني أشهد الله واشهدوا

جزء التالي صفحة
السابق

إن نقول إلا اعتراك بعض آلهتنا بسوء أي: إن الحال أن بعض آلهتنا أنزل بك سوءا فقلت ما قلت. [ ص: 3719 ]

إن نقول إلا اعتراك بعض آلهتنا بسوء قال إني أشهد الله واشهدوا أني بريء مما تشركون

ولكن هودا عليه السلام يصابرهم، ويلين بالقول معهم، فلما طمعوا أن يمنعوه أو يجروه إليهم قال لهم قولا جازما: إني أشهد الله أي: أجعله شهيدا على ما أقول، أي: إني بريء من شرككم، فكلمة (مما) وما بعدها من الفعل مصدر، وأكد براءته في الشرك بـ (إن) في كلمة (إني) وبالجملة الاسمية، والتعبير بالفعل لتصوير حالهم القبيحة وهم يشركون بالله تعالى رب العالمين.

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث