الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الرجل يحلف بعهد الله وميثاقه

الرجل يحلف بعهد الله وميثاقه قلت : أرأيت إن قال علي عهد الله وذمته وكفالته وميثاقه ؟

قال : قال مالك : هذه [ ص: 580 ] أيمان كلها إلا الذمة فإني لا أحفظها من قوله .

قال مالك : إذا حلف بهذه فعليه في كل واحدة يمين .

قال : قال مالك : فإن قال علي عشر كفالات كان عليه عشرة أيمان .

قال مالك : وكذلك لو قال علي عشرة مواثيق أو عشرة نذور أو أكثر من ذلك أو أقل لزمه عند مالك عدد ما قال إن قال عشرا فعشر كفارات وإن قال أكثر من ذلك . فأكثر وإن قال أقل فأقل .

قلت : أرأيت قوله علي عهد الله أو ميثاق الله ، وقوله : ميثاق الله وعهد الله أيكون هذا في الوجهين جميعا في قول مالك أيمانا ؟ قال : نعم . قال : وأخبرني ابن أبي ذئب عن ابن شهاب أنه قال : من عاهد الله على عهد فحنث فليتصدق بما فرض الله في اليمين وقاله ابن عباس وعطاء بن أبي رباح ويحيى بن سعيد قال ابن وهب عن سفيان الثوري عن فراس عن الشعبي قال : إذا قال : علي عهد الله . فهي يمين قال ابن مهدي عن قيس بن الربيع عن الأعمش عن إبراهيم مثل ذلك .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث