الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

[ ص: 324 ] أبو شريح الخزاعي

التالي السابق


ثم الكعبي ، خويلد بن عمرو ، وهو الأشهر في اسمه ، وقيل غير ذلك ، أسلم قبل الفتح ، وكان معه لواء خزاعة يوم الفتح ، ذكره ابن سعد في طبقة الخندقيين ، مات بالمدينة سنة ثمان وستين .

* * *

تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث