الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


[ ص: 403 ] . فصل في مشاهد الخلق في المعصية وهي ثلاثة عشر مشهدا :

1 مشهد الحيوانية وقضاء الشهوة .

2 ومشهد اقتضاء رسوم الطبيعة ولوازم الخلقة .

3 ومشهد الجبر .

4 ومشهد القدر .

5 ومشهد الحكمة .

6 ومشهد التوفيق والخذلان .

7 ومشهد التوحيد .

8 ومشهد الأسماء والصفات .

9 ومشهد الإيمان وتعدد شواهده .

10 ومشهد الرحمة .

11 ومشهد العجز والضعف .

12 ومشهد الذل والافتقار .

13 ومشهد المحبة والعبودية .

فالأربعة الأول للمنحرفين ، والثمانية البواقي لأهل الاستقامة ، وأعلاها المشهد العاشر .

وهذا الفصل من أجل فصول الكتاب وأنفعها لكل أحد ، وهو حقيق بأن تثنى عليه الخناصر ، ولعلك لا تظفر به في كتاب سواه إلا ما ذكرناه في كتابنا المسمى " سفر الهجرتين في طريق السعادتين " .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث