الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

فصل في الأوقات المنهي عنها

[ ص: 408 ] [ ص: 409 ] 4 - فصل في الأوقات المنهي عنها

ذكر الإخبار عما يجب على المرء من ترك إنشاء الصلاة النافلة في أوقات معلومة

1542 - أخبرنا محمد بن أحمد الشطوي ، ببغداد ، قال : حدثنا أبو سلمة يحيى بن المغيرة المخزومي ، قال : حدثنا ابن أبي فديك ، عن الضحاك بن عثمان ، عن المقبري ، عن أبي هريرة ، قال : سأل صفوان بن المعطل رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال : يا نبي الله ، إني سائلك عن أمر أنت به عالم ، وأنا به جاهل ، قال : ما هو ؟ قال : هل من ساعات الليل والنهار ساعة تكره فيها الصلاة ؟ قال : نعم ، إذا صليت الصبح فدع الصلاة حتى تطلع الشمس لقرن الشيطان ، ثم صل [ ص: 410 ] والصلاة متقبلة حتى تستوي الشمس على رأسك كالرمح ، فإذا كانت على رأسك كالرمح فدع الصلاة ، فإنها الساعة التي تسجر فيها جهنم ، ويغم فيها زواياها حتى تزيغ ، فإذا زاغت فالصلاة محضورة متقبلة حتى تصلي العصر ، ثم دع الصلاة حتى تغرب الشمس .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث