الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

17079 [ ص: 245 ] فلان غير مسمى

7570 - (17523) - (4\168) عن عمر بن حمزة، حدثنا عكرمة بن خالد، قال: ونال رجل من بني تميم عنده، فأخذ كفا من حصى ليحصبه - ثم قال عكرمة: حدثني فلان، من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم: أن تميما ذكروا عند رسول الله صلى الله عليه وسلم، فقال رجل: أبطأ هذا الحي من تميم عن هذا الأمر. فنظر رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى مزينة، فقال: " ما أبطأ قوم هؤلاء منهم " .

وقال رجل يوما: أبطأ هؤلاء القوم من تميم بصدقاتهم، قال: فأقبلت نعم حمر وسود لبني تميم، فقال النبي صلى الله عليه وسلم: " هذه نعم قومي " .

ونال رجل من بني تميم عند رسول الله صلى الله عليه وسلم يوما، فقال: " لا تقل لبني تميم إلا خيرا، فإنهم أطول الناس رماحا على الدجال " .

التالي السابق


* قوله : "هذا الحي من تميم ": كلمة "من " بيانية، و"هذا" بيان الحي.

* "عن هذا الأمر": أي: الإسلام.

* "من تميم ": بيان القوم.

* * *

تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث