الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

( باب الزاي مع الحاء )

( زحزح ) فيه من صام يوما في سبيل الله زحزحه الله عن النار سبعين خريفا زحزحه أي نحاه عن مكانه وباعده منه ، يعني باعده عن النار مسافة تقطع في سبعين سنة ; لأنه كلما مر خريف فقد انقضت سنة .

( هـ ) ومنه حديث علي رضي الله عنه أنه قال لسليمان بن صرد لما حضره بعد فراغه من الجمل : تزحزحت وتربصت فكيف رأيت الله صنع ؟ .

ومنه حديث الحسن بن علي رضي الله عنهما كان إذا فرغ من الفجر لم يتكلم حتى تطلع الشمس وإن زحزح أي وإن أريد تنحيته عن ذلك وأزعج وحمل على الكلام .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث