الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الربع السابع من الجزء الثامن عشر

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

فإن تولوا شدد البزي التاء وصلا وخففها غيره كذلك .

استخلف قرأ شعبة بضم التاء وكسر اللام ، ويبتدئ بهمزة الوصل مضمومة ، والباقون بفتح التاء واللام والابتداء بهمزة مكسورة .

وليبدلنهم قرأ شعبة والمكي ويعقوب بإسكان الباء الموحدة وتخفيف الدال ، والباقون بفتح الموحدة وتشديد الدال .

لا تحسبن قرأ ابن عامر وحمزة بياء الغيبة ، والباقون بتاء الخطاب وفتح السين الشامي ، وعاصم وحمزة وأبو جعفر وكسرها غيرهم .

ومأواهم ، ولبئس . ليستأذنكم . صلاة . الظهيرة . عليهم . فليستأذنوا . استأذن . عليهن . غير . خير . شئت . جلي .

ثلاث عورات قرأ شعبة والأخوان وخلف بنصب الثاء وغيرهم بالرفع

بيوتكم ، بيوت كله ضم الباء حفص والبصريان وورش وأبو جعفر ، وكسرها سواهم .

أمهاتكم قرأ حمزة وصلا بكسر الهمزة والميم ، والكسائي بكسر الهمزة وفتح الميم ، والباقون بضم الهمزة وفتح الميم ، وكذلك الأخوان إن وقفا على ما قبل أمهاتكم وابتدءا بها .

يرجعون قرأ يعقوب بفتح الياء وكسر الجيم وغيره بضم الياء وفتح الجيم .

عليم آخر السورة و آخر الربع .

الممال

ارتضى ، ومأواهم ، و الأعمى كله بالإمالة للأصحاب ، والتقليل لورش بخلف عنه . [ ص: 226 ]

المدغم

" الصغير " واستغفر لهم للبصري بخلف عن الدوري .

" الكبير " الرسول لعلكم . الحلم منكم ، ومن بعد صلاة ، يرجون نكاحا . لبعض شأنهم ، يعلم ما . ولا إدغام في بعد ذلك لفتح الدال بعد ساكن . والله أعلم .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث