الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الفأرة والدجاجة وأشباههما تقع في البئر

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

162 ( 195 ) في الفأرة والدجاجة وأشباههما تقع في البئر

( 1 ) حدثنا أبو بكر قال حدثنا وكيع عن حمزة الزيات عن عطاء بن السائب عن زاذان عن علي في الفأرة تقع في البئر قال ينزح إلى أن يغلبهم الماء [ ص: 188 ]

( 2 ) حدثنا حفص بن عاصم عن الحسن في الفأرة تقع في البئر قال يستقى منها أربعون دلوا .

( 3 ) حدثنا هشيم عن مغيرة عن إبراهيم في الجرذ أو السنور تقع في البئر قال يدلوا منها أربعين دلوا ، قال مغيرة : حتى يتغير الماء .

( 4 ) حدثنا ابن عيينة عن عطاء قال : إذا وقع الجرذ في البئر نزح منها عشرون دلوا فإن تفسخ فأربعون دلوا ، فإذا وقعت الشاة نزح منها أربعون دلوا ، فإن تفسخت نزحت كلها أو مائة دلو .

( 5 ) حدثنا هشيم عن عبد الله بن سبرة عن الشعبي أنه قال : يدلى منها سبعون دلوا يعني في الدجاجة .

( 6 ) حدثنا يعلى بن عبيد عن عبد الملك عن عطاء في البئر تقع فيموت فيها الدجاجة وأشباهها قال : استق منها دلوا وتوضأ منها ، فإن هي تفسخت استق منها أربعين دلوا .

( 7 ) حدثنا المحاربي عن الشيباني عن حماد في البئر يقع فيها الدجاجة والكلب والسنور فتموت قال ينزح منها ثلاثين أو أربعين دلوا .

( 8 ) حدثنا عبيد الله بن موسى عن جعفر بن برقان عن الزهري في الدابة تقع في البئر قال : إن لم يتغير طعم الماء ولا ريحه فلا أرى بالماء بأسا فإن تغير طعم الماء وريحه نزحوا منها حتى يطيب الماء .

( 9 ) حدثنا أسباط بن محمد عن عبد الملك عن سلمة بن كهيل في الدجاجة تقع في البئر قال : يستقى منها أربعون دلوا .

( 10 ) حدثنا أبو خالد الأحمر عن خالد بن سلمة أن عليا سئل عن صبي بال في البئر قال ينزح .

( 11 ) حدثنا هشيم عن منصور عن عطاء أن حبشيا وقع في زمزم فمات ، قال : فأمر ابن الزبير أن ينزف ماء زمزم قال : فجعل الماء لا ينقطع قال : فنظروا فإذا عين تنبع من قبل الحجر الأسود قال : فقال ابن الزبير : حسبكم [ ص: 189 ]

( 12 ) حدثنا عباد بن العوام عن سعيد بن أبي عروبة عن قتادة عن ابن عباس أن زنجيا وقع في زمزم فمات قال : فأنزل إليه رجلا فأخرجه ثم قال : انزفوا ما فيها من ماء ثم قال للذي في البئر : ضع دلوك من قبل العين التي تلي البيت أو الركن فإنها من عيون الجنة .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث