الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب ما جاء في عامر بن لقيط رضي الله عنه

جزء التالي صفحة
السابق

37 - 209 - ( باب ما جاء في عامر بن لقيط - رضي الله عنه - )

16110 - عن عامر بن لقيط العامري قال : أتيت النبي - صلى الله عليه وسلم - أبشره بإسلام قومي وطاعتهم وافدا إليه ، فلما أخبرته الخبر قال : " أنت الوافد الميمون ، بارك الله فيك " .

قال : ومسح ناصيتي ، ثم صافحني وصبحه قومي ، فقال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - : " أبى الله لبني عامر إلا خيرا ، أما والله لولا أن جد قريش نازع لها لكانت الخلافة لبني عامر بن صعصعة ، ولكن جد قريش يزاحم لها " .

فلما دخل النبي - صلى الله عليه وسلم - البيت قال : " هل أطعمتم ضيفكم شيئا ؟ " . قالت عائشة : [ ص: 403 ] وضعنا بين يديه شيئا من تمر ، ولم يكن عندنا غيره قال : وراحت الغنم ، فأمر النبي - صلى الله عليه وسلم - بشاة فذبحت فتكرهت ، فقال النبي - صلى الله عليه وسلم - : " ما لك ؟ ذبحناها لأنفسنا ، إن غنمنا إذا زادت على المائة شاة ذبحناها لأنفسنا " .

رواه الطبراني ، وفيه يعلى بن الأشدق ، وهو كذاب .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث