الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تفسير قوله تعالى فأتت به قومها تحمله

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

قوله تعالى : فأتت به قومها تحمله الآية .

أخرج سعيد بن منصور ، وابن عساكر ، عن ابن عباس في قوله : فأتت به قومها تحمله قال : بعد أربعين يوما، بعدما تعالت من نفاسها .

وأخرج ابن أبي شيبة ، وعبد بن حميد ، وابن المنذر ، وابن أبي حاتم عن مجاهد في قوله : لقد جئت شيئا فريا قال : عظيما .

وأخرج عبد الله بن أحمد في زوائد " الزهد " ، عن قتادة في قوله : لقد جئت شيئا فريا قال : عظيما .

وأخرج ابن أبي حاتم عن سعيد بن عبد العزيز قال : كان في زمن بني [ ص: 64 ] إسرائيل في بيت المقدس عند عين سلوان عين، فكانت المرأة إذا قارفت أتوها بها فشربت منها، فإن كانت بريئة لم تضرها وإلا ماتت ، فلما حملتمريم أتوها بها، وحملوها على بغلة فعثرت بها، فدعت الله أن يعقم رحمها، فعقمت من يومئذ، فلما أتتها شربت منها فلم تزدد إلا خيرا، ثم دعت الله ألا يفضح بها امرأة مؤمنة، فغارت العين .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث