الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

إذا توضأ نضح فرجه

جزء التالي صفحة
السابق

167 [ ص: 194 ] من كان إذا توضأ نضح فرجه

( 1 ) حدثنا أبو بكر قال حدثنا وكيع عن عبد الله بن أبي زياد قال رأيت مجاهدا يتوضأ فنضح فرجه وذكر أن النبي صلى الله عليه وسلم فعله .

( 2 ) حدثنا حماد بن مسعدة عن يزيد مولى سلمة أن سلمة كان ينضح بين جلده وثيابه .

( 3 ) حدثنا علي بن مسهر عن عبيد الله بن عمر عن نافع قال كان ابن عمر إذا توضأ نضح فرجه قال عبيد الله وكان أبي يفعل ذلك .

( 4 ) حدثنا ابن فضيل عن يزيد عن ابن عباس قال : إن الشيطان يأتي أحدكم وهو في الصلاة قبل إحليله حتى يريه قد أحدث فمن رأى به ذلك فلينتضح بالماء فمن رأى به من ذلك شيئا فليقل هو عمل الماء .

( 5 ) حدثنا وكيع عن ابن أبي ذئب عن مولى لابن أزهر قال شكوت إلى ابن عمر البول فقال : إذا توضأت فانضح واله عنه فإنه من الشيطان .

( 6 ) حدثنا أبو داود عن ابن أبي ذئب قال أخبرني أخي قال سألت القاسم عن البلة أجدها في الصلاة فقال يا ابن أخي ، انضحه واله عنه فإنما هو من الشيطان قال : ففعلت فذهب عني .

( 7 ) حدثنا خالد بن حيان عن جعفر قال جاء رجل إلى ميمون بن مهران فشكا إليه بلة يجدها فقال له ميمون إذا أنت توضأت فانضح فرجك وما يليه من ثوبك بالماء فإن وجدت من ذلك شيئا فقل هو من ذلك .

( 8 ) حدثنا محمد بن أبي عدي عن ابن عون عن محمد أنه كان إذا توضأ ففرغ قال بكف من ماء في إزاره هكذا .

( 9 ) حدثنا أبو بكر قال حدثنا محمد بن بشر قال حدثنا زكريا بن أبي زائدة قال قال منصور حدثني مجاهد عن الحكم بن سفيان الثقفي أنه رأى النبي صلى الله عليه وسلم توضأ ثم أخذ كفا من ماء فنضح به فرجه قال حدثنا الحسن بن موسى قال حدثنا ابن لهيعة عن عقيل عن ابن شهاب عن عروة عن أسامة بن زيد بن حارثة عن أبيه عن النبي صلى الله عليه وسلم توضأ ثم أخذ كفا من ماء فنضح به فرجه .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث