الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ذكر من استشهد بأحد من المهاجرين والأنصار

وقد ثبت في الحديث الصحيح عن البخاري ، عن البراء أنهم قتلوا من المسلمين سبعين رجلا . فالله أعلم . [ عدد الشهداء ]

قال ابن إسحاق : فجميع من استشهد من المسلمين مع رسول الله صلى الله عليه وسلم من المهاجرين والأنصار . خمسة وستون رجلا . [ من بني معاوية ]

قال ابن هشام : وممن لم يذكر ابن إسحاق من السبعين الشهداء الذين ذكرنا ، من الأوس ، ثم من بني معاوية بن مالك : مالك بن نميلة ، حليف لهم من مزينة .

[ من بني خطمة ]

ومن بني خطمة - واسم خطمة : عبد الله بن جشم بن مالك بن الأوس الحارث بن عدي بن خرشة بن أمية بن عامر بن خطمة .

[ من بني الخزرج ]

ومن الخزرج ، ثم من بني سواد بن مالك : مالك بن إياس .

[ من بني عمرو ]

ومن بني عمرو بن مالك بن النجار : إياس بن عدي .

[ من بني سالم ]

ومن بني سالم بن عوف : عمرو بن إياس . وقال موسى بن عقبة : جميع من استشهد يوم أحد من المهاجرين والأنصار تسعة وأربعون رجلا . نقل الحافظ محب الدين الطبري عن الإمام مالك رحمه الله : أن شهداء أحد خمسة وسبعون من الأنصار ، أو أحد وسبعون .

وعن الإمام الشافعي رحمه الله أنهم اثنان وسبعون ، وفي العيون أسماء الذين استشهدوا بأحد ، بلغوا ستة وتسعين - بتقديم الفوقية على المهملة - منهم من المهاجرين ومن ذكر معهم أحد عشر ، ومن الأنصار خمسة وثمانون : من الأوس ثمانية وثلاثون ، ومن الخزرج سبعة وأربعون ، ونقل في العيون عن أبي عمرو عن الدمياطي أربعة أو خمسة ، قال : فزادوا عن المائة ، قال : ومن الناس من يقول التسعين من الأنصار خاصة ، وبذلك جزم ابن سعد ، لكنهم في تراجم الطبقات له زادوا . تفصيل ذكر من استشهد بأحد من المهاجرين

[ من بني هاشم ]

قال ابن إسحاق : واستشهد من المسلمين يوم أحد مع رسول الله صلى الله عليه وسلم من المهاجرين من قريش ، ثم من بني هاشم بن عبد مناف : حمزة بن عبد المطلب بن هاشم ، رضي الله عنه ؛ قتله وحشي ، غلام جبير بن مطعم .

[ من بني أمية ]

ومن بني أمية بن عبد شمس : عبد الله بن جحش ، حليف لهم من بني أسد ابن خزيمة .

[ من بني عبد الدار ]

ومن بني عبد الدار بن قصي : مصعب بن عمير ، قتله ابن قمئة الليثي .

[ من بني مخزوم ]

ومن بني مخزوم بن يقظة : شماس بن عثمان . أربعة نفر . [ من الأنصار ]

ومن الأنصار ، ثم من بني عبد الأشهل : عمرو بن معاذ بن النعمان ، والحارث بن أنس بن رافع ، وعمارة بن زياد بن السكن .

قال ابن هشام : السكن : ابن رافع بن امرئ القيس ، ويقال : السكن . قال ابن إسحاق : وسلمة بن ثابت بن وقش ، وعمرو بن ثابت بن وقش . رجلان .

قال ابن إسحاق : وقد زعم لي عاصم بن عمر بن قتادة : أن أباهما ثابتا قتل يومئذ . ورفاعة بن وقش . وحسيل بن جابر ، أبو حذيفة وهو اليمان ، أصابه المسلمون في المعركة ولا يدرون ، فتصدق حذيفة بديته على من أصابه وصيفي بن قيظي . وحباب بن قيظي . وعباد بن سهل ، والحارث بن أوس بن معاذ . اثنا عشر رجلا .

[ من راتج ]

ومن أهل راتج : إياس بن أوس بن عتيك بن عمرو بن عبد الأعلم بن زعوراء بن جشم بن عبد الأشهل ؛ وعبيد بن التيهان . قال ابن هشام : ويقال : عتيك بن التيهان . وحبيب بن يزيد بن تيم . ثلاثة نفر . [ من بني ظفر ]

ومن بني ظفر : يزيد بن خاطب بن أمية بن رافع . رجل .

[ من بني ضبيعة ]

ومن بني عمرو بن عوف ، ثم من بني ضبيعة بن زيد :

أبو سفيان بن الحارث بن قيس بن زيد وحنظلة بن أبي عامر بن صيفي بن نعمان بن مالك بن أمة ، وهو غسيل الملائكة ، قتله شداد بن الأسود بن شعوب الليثي . رجلان .

قال ابن هشام : قيس : ابن زيد بن ضبيعة ، ومالك : ابن أمة بن ضبيعة .

[ من بني عبيد ]

قال ابن إسحاق : ومن بني عبيد بن زيد : أنيس بن قتادة . رجل .

ومن بني ثعلبة بن عمرو بن عوف : أبو حية ، وهو أخو سعد بن خيثمة لأمه .

قال ابن هشام : أبو حية : ابن عمرو بن ثابت .

قال ابن إسحاق : وعبد الله بن جبير بن النعمان ، وهو أمير الرماة . رجلان .

[ من بني السلم ]

ومن بني السلم بن امرئ القيس بن مالك بن الأوس : خيثمة أبو سعد بن خيثمة . رجل .

[ من بني العجلان ]

ومن حلفائهم من بني العجلان : عبد الله بن سلمة . رجل . [ من بني معاوية ]

ومن بني معاوية بن مالك : سبيع بن حاطب بن الحارث بن قيس بن هيشة . رجل .

[ من بني النجار ]

قال ابن هشام : ويقال : سويبق بن الحارث بن حاطب بن هيشة

قال ابن إسحاق : ومن بني النجار : ثم من بني سواد بن مالك بن غني : عمرو بن قيس ؛ وابنه قيس بن عمرو .

قال ابن هشام : عمرو بن قيس : ابن زيد بن سواد .

قال ابن إسحاق : وثابت بن عمرو بن زيد ؛ وعامر بن مخلد . أربعة نفر .

[ من بني مبذول ]

ومن بني مبذول : أبو هبيرة بن الحارث بن علقمة بن عمرو بن ثقف بن مالك بن مبذول وعمرو بن مطرف بن علقمة بن عمرو رجلان . [ من بني عمرو ]

ومن بني عمرو بن مالك : أوس بن ثابت بن المنذر . رجل .

قال ابن هشام : أوس بن ثابت ، أخو حسان بن ثابت

[ من بني عدي ]

قال ابن إسحاق : ومن بني عدي بن النجار : أنس بن النضر بن ضمضم بن زيد بن حرام بن جندب بن عامر بن غنم بن عدي بن النجار . رجل . قال ابن هشام : أنس بن النضر ، عم أنس بن مالك : خادم رسول الله صلى الله عليه وسلم .

[ من بني مازن ]

ومن بني مازن بن النجار : قيس بن مخلد ؛ وكيسان ، عبد لهم . رجلان . [ من بني دينار ]

ومن بني دينار بن النجار : سليم بن الحارث ؛ ونعمان بن عبد عمرو . رجلان .

[ من بني الحارث ]

ومن بني الحارث بن الخزرج : خارجة بن زيد بن أبي زهير ؛ وسعد بن الربيع بن عمرو بن أبي زهير دفنا في قبر واحد ، وأوس بن الأرقم بن زيد بن قيس بن النعمان بن مالك بن ثعلبة بن كعب . ثلاثة نفر .

[ من بني الأبجر ]

ومن بني الأبجر ، وهم بنو خدرة : مالك بن سنان بن عبيد بن ثعلبة بن عبيد بن الأبجر وهو أبو أبي سعيد الخدري .

قال ابن هشام : اسم أبي سعيد الخدري : سنان ؛ ويقال : سعد . قال ابن إسحاق : وسعيد بن سويد بن قيس بن عامر بن عباد بن الأبجر وعتبة بن ربيع بن رافع ؛ بن معاوية ، بن عبيد ، بن ثعلبة ، بن عبيد ، بن الأبجر ثلاثة نفر . [ من بني ساعدة ]

ومن بني ساعدة بن كعب بن الخزرج : ثعلبة بن سعد بن مالك بن خالد بن ثعلبة بن حارثة بن عمرو بن الخزرج بن ساعدة ؛ وثقف بن فروة بن البدي . رجلان .

[ من بني طريف ]

ومن بني طريف ، رهط سعد بن عبادة : عبد الله بن عمرو بن وهب بن ثعلبة بن وقش بن ثعلبة بن طريف ؛ وضمرة ، حليف لهم من بني جهينة . رجلان .

[ من بني عوف ]

ومن بني عوف بن الخزرج ، ثم من بني سالم ، ثم من بني مالك بن العجلان بن زيد بن غنم بن سالم : نوفل بن عبد الله ؛ وعباس بن عبادة بن نضلة بن مالك بن العجلان ؛ ونعمان بن مالك بن ثعلبة بن فهر بن غنم بن سالم ؛ والمجذر بن ذياد ، حليف لهم من بلي ، وعبادة بن الحسحاس . دفن النعمان بن مالك ، والمجذر ، وعبادة في قبر واحد . خمسة نفر .

[ من بني الحبلى ]

ومن بني الحبلى : رفاعة بن عمرو . رجل . [ من بني سلمة ]

ومن بني سلمة ، ثم من بني حرام : عبد الله بن عمرو بن حرام بن ثعلبة بن حرام ؛ وعمرو بن الجموح بن زيد بن حرام ؛ دفنا في قبر واحد ؛ وخلاد بن عمرو بن الجموح بن زيد بن حرام ؛ وأبو أيمن ، مولى عمرو بن الجموح . أربعة نفر .

[ من بني سواد ]

ومن بني سواد بن غنم : سليم بن عمرو بن حديدة ؛ ومولاه عنترة ؛ وسهل بن قيس بن أبي كعب بن القين . ثلاثة نفر .

[ من بني زريق ]

ومن بني زريق بن عامر : ذكوان بن عبد قيس ؛ وعبيد بن المعلى بن لوذان . رجلان .

قال ابن هشام : عبيد بن المعلى ، من بني حبيب . ذكر استشهاد ثابت بن الدحداح وحضر ثابت يوم أحد فتفرق الناس فصاح: إلي يا معشر الأنصار . إن كان رسول الله صلى الله عليه وسلم قد قتل فإن الله حي لا يموت ، فقاتلوا عن دينكم . فنهض إليه نفر من الأنصار وقد وقفت له كتيبة خشناء فيها خالد بن الوليد ، وعمرو بن العاص ، وعكرمة ، فحمل عليه خالد بن الوليد بالرمح فأنفذه فوقع ميتا وقتل من كان معه .

وقد قيل: إنه برأ من جراحاته ومات على فراشه ، مرجع رسول الله صلى الله عليه وسلم من الحديبية ، وأن رسول الله صلى الله عليه وسلم تبع جنازته . استشهاد الحارث بن أوس الحارث بن أوس بن معاذ بن النعمان ، أبو أوس :

شهد بدرا ، وكان فيمن قتل كعب بن الأشرف ، وأصابه بعض أصحابه تلك الليلة [بسيفه] وهم يضربون كعبا فجرحه فنزف الدم ، فاحتمله أصحابه حتى أتوا به رسول الله صلى الله عليه وسلم ، وشهد بعد ذلك أحدا ، وقتل يومئذ ، [وهو ابن ثمان وعشرين سنة] . ومن شهداء أحد أيضا عبد الله بن سلمة بن مالك [بن الحارث ]:

شهد بدرا وأحدا ، وقتله عبد الله بن الزبعرى .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث