الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

قوله تعالى وتحسبهم أيقاظا وهم رقود ونقلبهم ذات اليمين

جزء التالي صفحة
السابق

ذات اليمين وذات الشمال [ 18 ] ظرفان ، ( فرارا ) ، و ( رعبا ) منصوبان على التمييز ، ولا يجوز عند سيبويه ولا عند الفراء تقديمهما ، وأجاز ذلك محمد بن يزيد ؛ لأن العامل متصرف . وروي عن يحيى بن وثاب ، والأعمش أنهما قرآ : ( لو اطلعت عليهم ) بضم الواو . وهذا جائز ؛ لأن الضمة من جنس الواو ، إلا أن الكسر أجود ، وليس هذا مثل ( أو انقص ) ؛ لأن بعد الواو ههنا ضمة ( فرارا ) مصدر ؛ لأن معنى " وليت " : فررت .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث