الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب الصلاة خير من النوم

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

[ ص: 472 ] باب الصلاة خير من النوم

1820 عبد الرزاق ، عن معمر ، عن الزهري ، عن ابن المسيب ، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : " إن بلالا يؤذن بليل فمن أراد الصوم ، فلا يمنعه أذان بلال حتى يؤذن ابن أم مكتوم " قال : وكان أعمى فكان لا يؤذن حتى يقال له : أصبحت ، فلما كان ذات ليلة أذن بلال ، ثم جاء يؤذن النبي صلى الله عليه وسلم فقيل له : إنه نائم ، فنادى بلال : الصلاة خير من النوم ، فأقرت في الصبح .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث