الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الوجه السابع عشر على فساد كلام آخر ثابت بن قرة في تلخيص ما بعد الطبيعة

الوجه السابع عشر: أن يقال: لم قلتم: إن الأول إذا كان فاعلا مؤثرا [ ص: 309 ] بالإرادة، لزم أن يكون فيه نقص يحتاج فيه إلى تمام من خارج؟ فإن هذا إنما يلزم لو كان المحرك له شيئا منفصلا عنه. أما إذا لم يكن مبدأ فعله إلا منه، لم يلزم أن يكون محتاجا إلى تمام من خارج. وأنتم لم تقيموا دليلا على أن كل فاعل بالإرادة لا يكون مبدأ فعله إلا بسبب من خارج، بل ادعيتم هذا دعوى مجردة. ومن هنا يتبين فساد أصل كلامهم. فنقول في:

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث