الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

1786 ( 76 ) من مات وعليه اعتكاف .

( 1 ) حدثنا أبو الأحوص عن إبراهيم بن مهاجر عن عامر بن مصعب أن عائشة اعتكفت عن أختها بعدما ماتت .

( 2 ) جرير عن ليث قال سئل طاوس عن امرأة ماتت وعليها أن تعتكف سنة في المسجد الحرام ، ولها أربعة بنون كلهم يحب أن يقضي عنها ، قال طاوس : اعتكفوا ، أربعتكم في المسجد الحرام ثلاثة أشهر وصوموا .

( 3 ) عبد الصمد بن عبد الوارث عن حماد بن سلمة عن عبد الله بن عتبة أن امرأة نذرت أن تعتكف عشرة أيام ، فماتت فلم تعتكف ، فقال ابن عباس لابنها : اعتكف عن أمك .

( 4 ) وكيع عن الحكم عن إبراهيم قال : لا يقضى عن ميت اعتكاف .

( 5 ) معتمر بن سليمان عن أبيه قال : " كان طاوس يقول في النذر على الميت : يقضيه ورثته بينهم : إن كان على رجل صوم سنة إن شاءوا صاموا كل إنسان ثلاثة أشهر .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث