الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


جزء التالي صفحة
السابق

عبد الرحمن بن أبي علقمة الثقفي عن عبد الله

[ ص: 397 ] 2029 - حدثنا محمد بن المثنى ، قال: نا محمد بن جعفر ، قال: نا شعبة ، عن جامع بن شداد ، عن عبد الرحمن بن أبي علقمة قال: سمعت عبد الله بن مسعود قال: أقبلنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم من الحديبية فذكر أنهم نزلوا دهاسا من الأرض ـ والدهاس الرمل ـ فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: " من يكلؤنا الليلة ؟ " ، فقال بلال : أنا، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: " إذا تنم أو ننم " ، قال: فناموا حتى طلعت الشمس فاستيقظ ناس فيهم فلان وفلان، وفيهم عمر قال: فقلنا: اهضبوا ـ يعني تكلموا ـ فاستيقظ رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال: " افعلوا كما كنتم تفعلون " ، قال: ففعلنا، قال: " فكذلك افعلوا بمن نام أو نسي " ، قال: وضلت ناقة رسول الله صلى الله عليه وسلم فطلبتها، فوجدت حبلها قد تعلق بشجرة، فجئت بها إلى النبي صلى الله عليه وسلم فركب فسرنا، قال: وكان النبي صلى الله عليه وسلم إذا نزل عليه الوحي اشتد ذلك عليه وعرفنا ذاك فيه، قال: فتنحى منتبذا خلفنا، قال: وجعل يغطي [ ص: 398 ] رأسه ويشتد ذلك عليه حتى عرفنا أنه قد أنزل عليه، فأتانا فأخبرنا: أنه قد أنزل عليه ) إنا فتحنا لك فتحا مبينا ( " . وهذا الحديث بهذا الحرف لا نحفظه إلا من هذا الوجه بهذا الإسناد.

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث