الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

تحليل فقهي وعقلي لأهم مضامين الوثيقة

أود أن أشير في هـذا الموضع إلى أن التحليل العقلي سوف يغلب على الرؤية الأولى المجملة للوثيقة، وإن كانت لا تخلو من التحليل الفقهي إذا اقتضى المقام ذلك، والعكس بالنسبة للرؤية الثانية المفصلة، وذلك اتساقا مع طبيعة كل رؤية منها، وبيان ذلك في العرض الآتي:

1- الحق الذي لا مراء فيه، أن وثيقة مؤتمر السكان والتنمية، المنعقد بالقاهرة في الفترة من 29 ربيع الأول 1415 هـ ( 5 / 9 /1994م) إلى 8 ربيع الآخر 1415 هـ ( 13 / 9 /1994م) تحت عنوان: (السكان والتنمية) ، أعلنت الحرب على العفة، والأخلاق، والشرف من خلال صياغة ماكرة خبيثة.. ولبيان ذلك لا بد من ذكر رؤيتين للوثيقة الأولى رؤية مجملة، والثانية رؤية مفصلة، تعالج فقهيا أهم قضايا الوثيقة

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث