الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

القول في تأويل قوله تعالى " وإذ قلنا ادخلوا هذه القرية "

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

القول في تأويل قوله تعالى ( وإذ قلنا ادخلوا هذه القرية )

و" القرية " - التي أمرهم الله جل ثناؤه أن يدخلوها ، فيأكلوا منها رغدا حيث شاءوا - فيما ذكر لنا : بيت المقدس ذكر الرواية بذلك :

999 - حدثنا الحسن بن يحيى قال ، أنبأنا عبد الرزاق قال ، أنبأنا معمر ، عن قتادة في قوله : ( ادخلوا هذه القرية ) ، قال : بيت المقدس .

1000 - حدثني موسى بن هارون قال ، حدثني عمرو بن حماد قال ، حدثنا [ ص: 103 ] أسباط ، عن السدي : ( وإذ قلنا ادخلوا هذه القرية ) أما القرية ، فقرية بيت المقدس .

1001 - حدثت عن عمار بن الحسن قال ، حدثنا عبد الله بن أبي جعفر ، عن أبيه ، عن الربيع : ( وإذ قلنا ادخلوا هذه القرية ) ، يعني بيت المقدس .

1002 - حدثني يونس قال ، أخبرنا ابن وهب ، قال : سألته - يعني ابن زيد - عن قوله : ( ادخلوا هذه القرية فكلوا منها حيث شئتم ) قال : هي أريحا ، وهي قريبة من بيت المقدس .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث