الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب الرغبة في أن يكون المؤذن صيتا

جزء التالي صفحة
السابق

1934 باب الرغبة في أن يكون المؤذن صيتا .

( أخبرنا ) أبو علي الروذباري ، أنبأ أبو بكر بن داسة ، ثنا أبو داود ، ثنا محمد بن منصور الطوسي ، ثنا يعقوب ، ثنا أبي عن محمد بن إسحاق ، حدثني محمد بن إبراهيم بن الحارث التيمي ، عن محمد بن عبد الله بن زيد بن عبد ربه قال : حدثني أبي عبد الله بن زيد ، فذكر قصة رؤياه للنبي - صلى الله عليه وسلم - فقال : " إنها لرؤيا حق إن شاء الله تعالى فقم مع بلال فألق عليه ما رأيت فليؤذن به ، فإنه أندى صوتا منك " .

وقد روينا في حديث أبي محذورة ما دل على ذلك حيث قال في إحدى الروايتين : " أيكم الذي سمعت صوته ارتفع ؟ " . وفي الرواية الأخرى : " لقد سمعت في هؤلاء تأذين إنسان حسن الصوت " . وهي رواية عثمان بن السائب .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث